24مايو

نحن نتبادل الطاقات

Energy Management Partnerships

هل شعرت مره بأن حوارك مع احدهم جعلك تكون في قمة طاقتك؟؟

و هل كنت مره في حوار جعلك منهك؟؟

هذا لأننا في علاقتنا نتبادل الطاقات مهما كانت هذه العلاقة و مهما كان طول هذا الحوار .. نحن نحتاج الى الطاقة في حياتنا كإحتياجنا للهواء و الماء و الطعام …  كل ما صعبت حياتنا كل ما احتاجنا ان نعدل على اساليبنا لتكون حياتنا اسهل .. اي التعديل على قراراتنا و علاقاتنا و سلوكياتنا، و الاهم من ذلك كله هو علاقتنا لاننا جزء من هذه الكون و نعيش علاقة تواصل .. اي تواصل بينا و بين اي شخص هو بالاصل نوع من انواع تبادل الطاقات ، جودة حياتك تعتمد على جودة علاقاتك .. اي على جودة الامور التي تركز عليها فيها حياتك، في العلاقات الجيدة يكون تبادل الطاقة متوازن … اما في العلاقات الغير سعيدة و الغير جيدة يكون هناك خلل في تبادل الطاقة و هذا ما يسبب الخلافات بين الناس، و يمكن ان تلاحظ عدم التوازن في العلاقات و تبادل الطاقات اذا كان هناك  حوار و يريد شخص ان يكون كل الانتباه موجه له و لحاجاته، و لا يسمح للاخرين بالحديث او ابداء ارائهم، و بالغالب هؤلاء الناس يقومون بها بطريقة غير واعية.

العلاقات الناجحة ذات الطاقة المتبادلة القوية هي العلاقة التي يكون فيها اخذ و عطـاء، تسمح للطرف الاخر بأن يتحدث و تسمعه و التفاعل بالموضوع و الحديث عنه، و يكون قبول بالحوار و فهم و تقدير للمتحدث و المستمع … لذلك فإن الكلمات الايجابية تشحن الشخص بالطاقة، الحقائق الجميلة ممكن ان تشحن بالطاقة.

الان الاسئلة التي من الممكن ان ترفع من وعيك اتجاi نفسك و علاقاتك:

–          هل عندما تنتهي من حوار معين مع أشخاص يكونون مفعمين بالطاقة او خائرة قواهم؟

–          من يعطيني طاقة جميلة؟ و من يسحب مني طاقتي؟

–          كيف من الممكن ان اشحن من حولي بالطاقة؟ و كيف اتجنب ان امتص طاقتهم؟

لكي نعيش علاقات صحية … فيجب ان نعيش الاخذ و العطاء حتى في الطاقات … عندما يكون العطاء فقط من جانب واحد في العلاقة فإن العلاقة تموت … ان يستمر شخص واحد بالعطاء او ان يستمر شخص واحد بالاخذ … “لايوجد تدفق”.

 اذا كنت دائما اقدم لك الماء… هل ستعتقد اني عطشــان؟

كل أخذ و عطـاء فيه نمو و ازدهـار و توسع ، لتشعر بصحة و نشاط و سعادة .. حاول ان تعيش علاقات صحية متكافئة بالأخذ و العطـاء … في علاقاتك انت تتبادل الطاقة من خلال افكارك، و كلماتك و مشاعرك و سلوكياتك و نواياك.

تمرين قانون الطاقة المتبادلة:

من التمارين القوية التي سيكون لها نتائج مبهرة على حياتك ان اديته بدقة..

–          احضر و رقة و قلم.

–          قسم الورقة الى نصفين.

–          على الجانب الايمن اكتب امور ترفع من طاقتي.

–          على الجانب الايسر اكتب امور تسرق طاقتي.

–          تحت الجانب الايمن اكتب و فكر بكل الامور التي تجعلك تشعر بأنك أفضل و مشاعرك اجمل، كل الامور التي تجعلك اقوى، التي تجعلك سعيد، كل الامور التي تشعر من خلالها انك انت “هذا انا”، علاقات، اماكن تحب ان تزورها، هوايات، كتب، افلام، مؤكولات، اماكن معينه في المنزل… وسع تفكيرك لأي شيء ممكن ان يرفع من طاقتك.

–          الان فكر بكل الامور التي من الممكن ان تسرق طاقتك و تشعرك بالتعب، اشخاص معينين يحبطونك و يؤذونك، علاقات و اشياء تستفذ طاقتك و لا تجعلك على وضعك الطبيعي، العمل، الميديا، اماكن معينة، في المكتب او البيت.

–          لا تحكم على قائمتك، استرسل في الكتابة، لا تشعر بالسوء اذا رأيت ان احد العزيزين لديك من قائمة امتصاص الطاقة، لا تحكم على الاشياء و لا تصنفها.

–          الان يمكنك العمل على القائمة

ما الامور التي ستقوم بها و ستخفف من الامور التي تستهلك طاقتك في حياتك؟

شارك التدوينة !

عن Hessah Alhashash

Hessah Alhashash
باحثة و مهتمة بالعلاقة مع الذات و السلام الداخلي، مؤسسة مشروع إثراء الثقافي
© Copyright 2016, All Rights Reserved