كلمات هكس

24مايو

ماذا ولماذا

مساء الخيرات

هكس تقول كلام جدا جميل وعجبني … هالمره ماراح اترجم بس لكن راح افسر اللي فهمته من كلامها … تقول هكس :

لما تتكلم عن ماذا تريد ولماذا تريد هذا الشي سيكون هناك مقاومه اقل اتجاه الشيء الذي تريده في داخلك، وعندما تتكلم عن ماذا تريد و كيف ستحقق هذا الشيء سيكون هناك مقاومه اكبر. لأنك عندما تضع سؤال لا تعرف اجابته مثل السؤال الذي يبدأ ب كيف او أين او متى او من … هذه الاسئله ستصدر ذبذبات متناقضه مما سيبطىء من سير كل شيء تريده.

خلونا نضرب مثال …

السؤال : ماذا اريد أن أجذب؟

الجواب : أريد أن أجذب علاقات ناجحه في حياتي.

السؤال : لماذا أريد هذا الشيء؟

الجواب :

” لاحظ ان الجواب على لماذا سيجعلك تذكر الاسباب التي تريد من اجلها ان تجذب الشيء الذي تريده … ومع ذكر الاسباب مشاعرك ستختلف وستشعر بمشاعر ايجابيه اكثر مما يعني ذبذباتك سترتفع لانك مستمتع وانت تذكر الاسباب”

وهذين هم السؤالين التي تنصح فيهم هكس … اما بالنسبه للاسئله الأخرى التي لا تنصح فيها هكس .. هي :

سؤال : كيف سأجذب هذه العلاقات الى حياتي؟

سيجعلك تفكر كثيرا في الطريقة وربما ستشعر بالحيره او الحزن وهكس لا تريد ان تدخل داخل دوامه المشاعر السلبية… طبعا اهل التخطيط راح يقولون كيف ! ما نخطط ونعرف الخطوات اللي راح نوصل فيها للي نبي !! .. الجواب لأن هكس اعتمادها الكبير على الرغبة … لازم تكون عندك رغبـه صادقه بالوصول للشي اللي انت تبيه وبعدها كل الطرق راح تتيسر لك لتحقيق ما تريد.

سؤال : اين سأجذب هذه العلاقات ؟

هذا السؤال ايضا سيشعرك بالحيره ! وربما فقد الامل اذا لم اجد المكان المناسب !! … اذا مشاعر سلبيه فلنتجنبها

سؤال : متى سأجذب العلاقات التي اريد ؟

هذا السؤال سيجعلك في حاله ترقب وانتظار ! وستشعر بالملل او الخوف او فقدان الامل

16أبريل

ليش ما تفوض ؟

اليوم قريت كلام رهيب من هكس !! .. أحبها !!! … كلامها صحيح 100% ياريت تتمعنون فيه ,,, واتمنى تطبقونه بحياتكم لأني انا من اليوم بغير هالمفهوووم … حياتي راح تصير أحلى … هكس تقول :

اغلب الناس يواجهون صعوبه بالتفويض، لأنهم رابطين وجودهم من خلال العمل المجهد والتعامل مع الصعاب والتعب .. “يعني انا موجود انا عايش لازم اشتغل شغل يسوى وتعب !!!” …  يساوون النتائج بالتعب … ” انا تعبت = انا ناجح” … وكأن التعب لباااس شرف !!!
وكل هذا اصلا معارض للحياة المريحة الطيبة … معارض للشي اللى نبحث عنه ونبيه !!! …

إحنا متفقين إن الشي المهم في النجاح او الانجاز …. هو انك توصل او تنجز الشي اللي انت تبيه …. عشان جذي لو انت حاط معايير محدده للنجاح وما تشعر بالراحه بهذه المعايير … قلل  او غير هذه المعايير قليلا … عط نفسك فرصه …. بسطها … سهلها … مو شرط تصل الى هدف بسرعه ! … تيك ات ايزي … استانس .. حب نفسك أكثر … إضحك أكثر … قّدر نفسك والاشياء أكثر ….

إحنار راح نوصل لغاياتنا بإذن الله … لكن شلون تبي توصل لها !!!!

هكــــــــــــــــــــــــــــس !!! رائعه

19فبراير

المشاعر السلبية

(1)

بالحرف راح اترجمها … “نحن دائما .. بالغالب دائما … البعض منا .. يختارون المشاعر السلبية عوضا عن اللامشاعر … لأن المشاعر تؤشر على رغبات .. أليس هذا مثير؟”

-انتهى-

 … هكس قصدها ان هم المشاعر السلبيه مرتبطه برغبه وهو الشي الذي لا نريدة !!! وفي حاله انك ما شعرت بمشاعر ايجابية فأغلبنا راح يحس بمشاعر سلبيه عوضا عن اللامشاعر وسيجذب لحياته مالا يريدة !!

 

(2)

 

كل شيء على هذا الكون هو مشارك لك في هذه الحياة وبينك وبينه علاقة … لو توعى بس لهذه النقطه وتقدرها … حياتك وتجاربك راح تختلف !

 -انتهى-

… هالكلام جميل جدا ! اولها يخليك تعامل كل شي بلطف وتقدير وتعيش الامتنان !!

16فبراير

بداية جديدة

مساء البدايات الجميله ….

توكيد: ( أنا أنظر لهذا اليوم بنظره ايجابية … نظرة لبداية جديدة ) …

اليوم وغدا يستطيعون أن يكونون مختلفين عن الأمس إذا جعلت الأمس يذهب وركزت على اليوم …. اليوم والغد متعلقين بلحظتك الآن … اللحظه التي تملك التحكم بها … أنظر للاشياء من حولك وأشعر بأنك ستحقق الخير الكثير لنفسك.

-انتهى-

 تذكر بأنك دائما لا تستطيع أن تتحكم بالأشباب والظروف ولكن تستطيع أن تتحكم بردة فعلك اتجاهها 🙂

© Copyright 2016, All Rights Reserved