خطوة أولى جذب

5يونيو

المهار 16 : قوة الاعتقاد

 


النية :

اليوم أنوي أن تؤمن  بنفسك، و مؤمن بقدرتك على الاختيار، و قدرتك على التغيير، اليوم و دوما اختر الاعتقادات القوية التي تجعلك أقوى في حياتك.

الفكرة:

قناعاتك تتشكل من أفكارك و مشاعرك، و هي المصدر لقوتك او ضعفك، لا يهم ماذا تعلمت و كيف تشكلت هذه القناعات، لان أنت لديك القوة لاختيار أي قناعة تريدها ان تحرك حياتك. القناعات التي تضعفك و تحجم قدراتك، او تبعدك عن الوفرة … تقييد تجاربك في الحياة .. و لكن حياتك و قواك و عالمك كله مرتبط بوعيك لذلك قرر أي قناعه معيقه او تسبب لك المشاكل و الآلام ان تتخلص منها لتصنع قناعه جديدة تشكل لك الحياة التي تريد. قوة القناعات تنعكس على حبك لذاتك، و قوتك الشخصية، و نظرتك بأنك تستحق، لذلك اذا كنت تنوي ان ترفع من ذبذباتك و تعيش الايجابية التي تريد، فإن الخطوة الأولى هي تغيير هذه القناعات، و اختر القناعات الصحية  الجيدة التي تصنع لك الحياة التي تريد.

تطبيق:

1- خلال يومك لاحظ قناعاتك اتجاه نفسك و لاحظ ماذا تشعر، اذا كانت تحبطك و تخفض من طاقتك ، فيجب ان تخطط لإستبادلها، انوي هذا الشيء بصوت مسموع و اختر القناعة البديلة على الفور.

2- أعطي نفسك قليل من الوقت في الكتابة، اكتب القناعات الجديدة الرائعة التي تريدها في حياتك، حاول ان تتصور نفسك كمل تريد بكل القناعات الرائعة.

3- اجعل هذه الورقة معك عل الدوام، اقرأها و تذكرها، لكي تساعدك في استبدال قناعاتك ا لقديمة … كن واثق من نفسك و واثق من قدراتك على التغيير و انك فعلا تستحق.

توكيدات مساعدة:

– قوتي اكبر من قناعاتي.

– قناعاتي الجديدة تصنع لي السعادة و النجاح في حياتي.

– أنا أتخلص من القناعات المعيقة و استبدلها بسهوله.

– أنا اختار القناعات التي تشجعني و تزيدني قيمة.

 

3يونيو

المهارة 15 : عش المرح

مســــــــــــــاء الوناسه
إذا ما استانست اليوم متى راح تستانس !!!؟
🙂

النية :
خلال اليوم، أنوي أن تعيش المرح … كن أكثر عفوية و أجعل سلوكياتك مفعمة بالمحبة بكل نشاطاتك، أنت تستطيع أن تجعل حياتك أكثر متعه إن نويت ذلك.

الفكرة:
الفكرة هي أن تحول  قوى حياتك … من قوى جامدة مملة إلى قوى حركية نشطة عن طريق المرح، اجعل كل عمل تقوم به في اليوم يملؤه المرح و الابتسامة. عش مع نية إحضار  البهجة إلى حياتك … اشعر بقيمه أي شيء تفعله و آنت تؤديه بحب .. هذا التمرين سينقلك إلى شعور الامتنان الرائع. حان  الوقت اليوم و ألان أن تتخلص من أي توقع بأن حياتك مملة و رتيبة، لان هذا التوقع سلبي و طاقته سلبيه مما يعطيك نتائج سلبية، اشعر بشعور البهجة أثناء العمل و في المطبخ … و أيضا حين دفع الفواتير لأن بيدك أنت الخيار أن ترى الأمور من أي جانب تريد . اختار أن تشاهد كل نشاطاتك بعين الرضا و السعادة، اجعل حياتك تشع بطاقة و ذبذبات الايجابية ، لا يهم ماذا تفعل و لكن اجعل طاقتك و ذبذباتك دائما مرتفعه.

تطبيق:
4- أدي إعمالك بنشاط و مرح، و استشعر السعادة حتى بالأشياء الصغيرة، و تمسك بالأسباب التي تدعوك أن تكون دومـا في حاله بهجة.
5- اكسر روتينك، ارتدي ملابس غير معتاد على لبسها … ألوان غير معتاد على اختيارها، اختر مطعم جديد لم تزره من قبل، غير أفكارك … ارقص … و ستلاحظ أن حتى الأشياء البسيطة ستصنع فارق في حياتك.
6- اضحك و ابتسم أكثر، الضحك يقلل من نسبه الاندروفين في جسمك و يرفع من نسبه هرمون السيروتونين .. مما سيجعلك تشعر بالرضا و السعادة… ( اعفس ويهك بالمنظره ) ، العب ، استمتع ، و اسمح لنفسك بالضحك.
7- إذا كنت تحب الموسيقى اعزف، جرب شيء جديد، غني إذا كنت تحب ذلك.

توكيدات مساعدة:
– كل يوم اشعر أن نشاطاتي أكثر متعة.
– أنا أتخلص من شعور الملل، كل يوم هو مغامرة جديدة
– أنا ابحث عن البهجة في حياتي، و استغل أعمال يومي لذلك.
– أنا أحب أن ابتسم.
أنا ابتكر طرق جديدة لأستمتع بيومي.
1يونيو

المهارة 14: قوة الحب


النية:

اليوم انوي ان اتعامل مع المواقف و الاشخاص في حياتي بحب ..  اكرر كلمة الحب و اتخيلها في صدري …  ارى العالم بعين راعيه مهتمه … و اعيش قوة هذه المشاعر في حياتي


الفكرة:

الحب هو اقوى قوه في الكون … عندما نرسل نوايا الاهتمام الى اي موقف صعب او شخص يسبب لنا المشاكل سنحصل على نتائج اسرع من اي طريقه اخرى لمواجهة مثل هذه الحالات … الحب في حركة  دائمة لذلك التركز الواعي على هذا الشعور سيجذب لحياتنا التناغم و الانسجام و النجاح … و ايضا لحياة الاشخاص من حولنا … و تذكر هذه النقطة عندما تتعرض لأي موقف .. واجهه بحب !أن تمرر الحب للاخرين ايضا من الاساليب الرائعة لكي تنظف طاقتك … لأنه يصنع ذبذبات جاذبه رائعة  تحيي لديك مشاعر الامتنان …  و حينها تتسع هذه  الذبذبات بالنسبه لك و بالنسبه لغيرك .. و سيصاحبها بالتأكيد تغيير في حياتك.

التمرينات:

– اذا واجهت مشكلة … ارسل لها الحب ! … خذ نفس عميق .. فكر بالموقف او الشخص .. و كرر كلمة الحب بسلام .. كرر هذا التمرين و ستلاحظ الفرق

– اذا مشيت في الشارع .. ابتسم … و فكر بكلمة الحب .. ردد .. انا ارسل الحب لكل شخص اراه اليوم … اشعر بطاقة الحب تسري من خلالك و افكارك

– ارسل حب لنفسك عندما تكون بالسرير … سواء كنت ستنام او عند الاستيقاظ من النوم .. كرر انا احب ذاتي … او قل اسمك .. مثال .. انا احب حصه .. انا احب فهد .. قل اسمك

“كتبت اسم فهد لأن وايد يسأل عن التوكيدات ” 🙂

– اللي يعرف تمرين احبك .. انا اسف … ارجوك سامحني … شكرا … يعمله


التوكيدات:

– انا ارسل الحب لكل من اراه

– طاقتي مع الحب تتسع و تصبح اجمل

– انا استقبل حبا اكبر من من حولي

– انا قناة الحب و السعادة

– حياتي بالحب اجمل

 

 

26مايو

التمرين 13 : استرخي بسلام

النية

اليوم انا استشعر السلام في كل عمل اقوم به، فبدلا من القلق و التسرع ، ابقي نفسي مرتاح و هادئ و مسترخي .. اختار ان تشعر بالسلام في جسدك و و عقلك

 

الفكرة

في عالمنا الفضوي اليوم .. نحن محتاجين لذبذبات السلام، لانها تهدئ من طاقتنا .. لذلك يجب ان يكون من ضمن يومك برنامج للراحه و الاسترخاء لتجعلك اكثر قوة لان العيش تحت الضغط … أ و ان نغتاض على ابسط الامور سيدمر طاقة السلام في داخلنا و يخفض ذبذباتنا.

ان نية ان اكون مسترخي و هادئ تطلب منا ان نتروى في الامور و نتخلص من القلق .. و نتخلص ايضا من الصراع الذي بين القلب و العقل … السلام الحقيقي هو ان نتخلص من رغبه السيطرة على من حولنا و السيطره على المواقف …. اذا تخلصنا من هذه الرغبات فعلا سنشعر بالقوه و الراحه …

السلام محتاج ان تعيش في وضع تناغم مع كل من حولك

و تستمتع

 

التمرينات

– حاول ان تأخذ فترات راحه قصيره في يومك … انعزل عن بيئتك و كل من حولك … ادخل الى صومعتك الخاصه و ارح جسمك و عقلك .. تنفس بعمق و عش لحظه بعيدا عن كل شي … عشها لنفسك

 

– حاول ليوم ان تتخلص من الرغبه في التحكم او السيطره على احد … كن مسالم يوم واحد بس ههه 🙂  مهما حدث التزم

 

– ادي اعمالك بحب و تركيز … اداء الاعمال ايضا تأمل اذا ركزنا فيها … تخلص من المشتتات .. و حاول ان ترى الجمال في اي شي تقوم فيه

 

التوكيدات

– انا اعطي نفسي بعض الراحه  و الهدوء و السلام

– انا الاحظ كل جميل في حياتي و في كل شيء

– انا اتمتع بالسلوك المسالم

– انا اتخلص من المتناقضات في حياتي و واثق من نفسي

 

 

التمرين14 عن قوة الحب

 

20مايو

المهارة 12 : تخلص من فكرة الندرة!

النية:

اليوم ركز على الوفرة و تخلص من فكرة الندرة، كلما لاحظت نفسك تركز على ما لا تملك، ابتسم و قل لنفسك: كل شيء سيأتيني بالوقت المناسب … الان انا سأعيش لحظتي بسعاده و اركز على ما املك.

 

الفكرة:

الكثير من الناس يقضون وقت طويل من يومهم و حياتهم بتركيزهم على ما لا يملكون، وقتها يعيشون شعور السخط و عدم القيمة و هو عكس شعور الامتنان، هذه المشاعر تجعلهم يسلوكون سلوك اليائسين … و بهذا السلوك كأنهم يسممون حياتهم … اذا كنت من هؤلاء الناس، فقد حان الوقت لكي تلاحظ كل الاشياء التي تملكها و تطرد فكرة الندرة و الشعور بالحاجة.

الوعي بالندرة هو التمسك بإدمان بالاشياء التي لا نملكها … هذه الافكار تجعلك تطلق طاقة السخط و تشعرك بأن حياتك بلا قيمه … و هذا الشعور السلبي سيجذب الى حياتك ندرة اكثر و فقر اكثر … و منها سترى الاخرين بعين الحسد. كل هذا سيجعلك بحاجه (الشعور بالحاجه) اكبر !! و ستشعر بالخيبة و الاكتئاب.

لذلك عليك ان تتخلص من الشعور بالندرة و عيش شعور الامتنان و الاستمتاع بما تملك الان … لاحظ قيمتك و قيمة حياتك التي تمتلكها ..و قدرها … سواء كنت ستصل الى هذه المرحله ام لا ( مرحله الامتنان) فهو خيارك … تظل بالندره ؟ او تعيش الامتنان ؟؟؟ بيدك انت فقط تصنع سعادتك.

 

التطبيقات:

– اذا لاحظت نفسك تركز على شيء لا تملكه، تذكر ان تركيزك على الندره سيحرمك منه اكثر … لذلك اشعر ان ما تريده قريب .. وجه انتباهك لما تملك و استمتع

– طور وعيك بدٌل الحسد بالمباركة .. بارك للذين يعيشون في وفره و يملكون اشياء لا تكلمها … المبارك ستجعلك تعيش شعورهم .. و تساعدك على جذب ما تريد … لاحظ بأنه يجب ان تكون المباركه صادقه و ليست متصنعه

 

التوكيدات:

– انا اعيش الامتنان

– انا احب حياتي وكل ما فيها

– انا اقدر قيمتي و قيمة حياتي

– انا اعيش في نعمة

 

© Copyright 2016, All Rights Reserved