خطوة أولى جذب

23أبريل

المهاره السادسة : تعامل مع مشاعرك بشكل واعي

النية:

اليوم لتكن نيتك بأن تعيش المشاعر التي تريدها بشكل واعي، لكي تتسع في حياتك و تزيد، سواء كان الحب، الحنان، السعادة، القبول، التسليم … او اي شعور جميل اخر تتمناه .. كن مدرك للشعور الذي تختاره و اجعله من اولوياتك … تذكر أن ما تعطيه إنتباهك يتسع و يكبر.

 

الفكرة:

و للمشاعر ايضا طاقه … و طاقة مشاعرك تعتمد عليك … فبدلا من ان تعيش يومك و انت غير مدرك لما يحدث … من الممكن ان تكون عندك قدره كبيره على التحكم  في طبيعة يومك عن طريق التركيز على المشاعر الايجابيه التي تريدها …

مثال:

ركز انتباهك على السعادة …

و رددها في يومك …

صباح السعاده، انا سعيده، مساء السعاده، حتى اذا شاهدت شخص قل له اشهر بأنك اليوم سعيد … كرر انا سعيد

و جرب نفسك كيف تجذب و تصنع السعاده في يومك

تستطيع ان تطبق هذه المهاره و لا تحتاج جهد .. مع التركيز على شعور مختلف كل مره … مثل الثقه و السلام و الحب و الامتنان … من الافضل ان تنوي هذا الشيء في بدايه يومك … اول ما تفتح عينك مع ابتسامه … بعد دعاء الاستيقاظ من النوم … انوي ان تركز على هذا الشعور و تريح نفسك من اي ضغوطات و ان تكون ممتن لكل ثانيه تمر عليك و انت واعي لهذه المشاعر الجميله… و لاحظ كيف تتسع المشاعر الايجابيه في حياتك و تزيد …

 

التطبيق:

1- قبل ما تصحى من النوم في الصباح … قرر ماهو الشعور الذي ستركز عليه اليوم… استغل الدقائق الاولى قبل ما تصحى من الفراش في التأمل بالشعور اللي اخترته … تنفس بعمق … و استشعر هذا الشعور في يومك كله  .. أكد لنفسك بأنك ستركز على هذا الشعور الذي ستجعله يتجلى في يومك كله.

2- وانت في يومك، اجعل تصرفاتك و كلماتك تعبر اكثر عن الشعور الذي اخترته، اربط هذا الشعور بعمل معين تكرره باليوم … مثلا كلما شربت ماء تذكر الشعور الذي اخترته .. او كلما مسكت قلم تذكر الشعور … او كلما مسكت التليفون النقال … اربط الشعور بعمل متكرر تقوم فيه خلال اليوم.

 

التوكيدات:

– كل ما اركز عليه يصبح جزء من حياتي

– انا اليوم اركز على ( ——– ) ليكون جزء من حياتي \\\ اختار الشعور مكان الفراغ

– انا انوي ان اعيش يومي و استمتع بالتجربه

23أبريل

المهاره الخامسة : الطاقة الحركية

مســاء الجذب القوي

المهاره  الخامسه عن الطاقة الحركية

هالمره  تسجيل و مو مكتوبه عشان اكسب وقت اكبر

مهاره اليوم رائعه اتمنى لكم الاستمتاع

http://www.4shared.com/audio/zv-cWYSJ/movment.html

انصحكم بمشاهدة حركات التاي تشي في اليوتيوب

17أبريل

المهارة الرابعة : القوة الشخصية

 

تذكر:

بأنك مازلت تمارس الثلاث مهارات السابقة ( كن واعي، تخلص من السلبية، قوة الصوت) .. و الان زدنا عليهم هذه المهاره … القوة الشخصية.

الفائدة من هذه المهاره:

اذا كنت تملك القوة الشخصية فلن تضيع طاقتك بالتفكير بأشخاص يمكنهم ان يمتصوا طاقتك .. بقوتك الشخصيه تعرف من الوقت المناسب بأن تقبل بعض الأمور و تعرف متى ترفضها … و تعرف ايضا كيف تتخذ قراراتك بنفسك … كلما حافظت على طاقتي من المشتتات … كلما كانت قوة جذبي أكبر.

النية:

اليوم أنوي أن أعيش بقوتي الحقيقة، فأتصرف و أتخذ القرارات لمصلحتي، فأنا لي الحق بأن أمتلك القوة الحقيقية  في حياتي.

الفكرة:

القوة الحقيقة هي النور الذي ينور طريقك في الحياة، و الان هو الوقت بأن تحقق ذاتك، هذا لا يعني طبعا ان نكون متكبرين او كثيري المطالب و لكن نريد ان نكون واعيين لما نملك من قوة نستطيع ان نوظفها لتكون حياتنا أفضل. في البعض المرات يتطلب منا الكثير من الشجاعه لكي نظهر هذه القوة، خصوصا عندما تريد ان تتخلص من عادة ما، او تتخذ قرارا في موضوع ما … لذلك احرص ان لا تجعل الاخرين يتحكمون في حياتك سوف و لا تسمح لهم بإمتصاص طاقتك.

لا تكن منقاد لأحد، او ضحية لأحد لأن هذه الأمور ستحبس قوتك داخل اعتقادات خاطئة وهي ان للغير الحق بأن يقرروا كيف يجب ان تكون حياتك، اذا واجهت هذا الموقف … خذ حطوات بسيطة لإستجاع قوتك، ذكر نفسك بأنك انت المتحكم الوحيد في حياتك، كن صادق مع الاخرين و مع نفسك و املك الشجاعه  بأن تتبع طريقك الذي اخترته، كلما اخذت خطوات اكثر لصالحك كلما كنت قريب من رغباتك ….. كل هذا يعتمد على اختياراتك و قراراتك !

التمرين:

1- اختار ان تطور قوتك الان، من خلال اتخاذ القرارات اثناء يومك، من خلال اختيار كيفية التعامل مع الاخرين، اسمح لنفسك بأن تكون عظيم… قوي .. متمكن.

2- اذا وجدت نفسك في موقف تشعر فيه بأن قوتك تسلب، اسأل نفسك … ما الذي تحتاج عمله لكي تأخذ خطوه نحو استرجاع قوتك … و اعلم بأنك قادر على ان تعبر و تغامر  ايضا .. حتى و ان كنت تقاوم في البداية .. احساسك بالقوه الشخصيه سينمو، لذلك استعد … خذ نفس عميــــــق … وامتلك الشجاعه للخطوة الاولى.

التوكيدات:

– أنا شخص قوي، أضع الحدود لمن حولي و أتصرف بحكمة.

– أنا أملك الحق و المسؤليه لأطور قوتي الشخصية و أصنع القرارات في حياتي.

– أنا المتحكم في حياتي.

14أبريل

المهارة الثالثة : قوة الصوت

توضيح:

للصوت ايضا تردد و قوه .. تردد كل كلمة يختلف عن الكلمة الاخرى … الكلمات الايجابية المرتلة لها قوة و تأثير و تردد اقوى من الكلمات السلبية … كلما كانت الامور الصادرة منك قوية … كلما كنت اقرب لرغباتك … الفكرة، الكلمة، الصوت، ردة الفعل … كلها تشكل قوتك.

النية :

اليوم سأطور طاقة الصوت في حياتي، سأستمع للأصوات الجميله من حولي بعناية، الطيور .. الأشجار .. الهواء … أحيط نفسي بالأصوات الرائعة، و أتحدث بطريقة واضحة وواثقة، و أتحدث دائما بصدق.

توضيح للنية:

ما تركز عليه تكتسب طاقته، و الاشياء الطبيعية الجميله من حولنا طاقتها عاليه … و هذا ما سيجعل طاقتنا ترتفع

الفكرة:

التركيز على الأصوات و صداها له اهميه كبيرة في حياتنا، ألاصوات التي تطلقها لها تاثير كبير على ذبذباتك و حياتك، لاحظ صوت القران المرتل كيف يؤثر على من يسمعه … لاحظ اصوات الذكر اذا قلتها بعناية و تمعن … لاحظ صوت الاذان …  طبق هذا على حياتك و نفسك … كن مرتاح مع صوتك … لا تخشى بأن تعبر عن نفسك بكلماتك … لا تخشى من التعبير عن رأيك و مشاعرك .. تحدث بصدق … و اجعل الصدق ينساب مع كلماتك.

اختر دائما الكلمات الايجابية، احرض على توضيحها لأن لها تأثير كبير … من يريد أن يعرف تأثير الكلمة الإيجابية يمكنه أن يشاهد تجربتي مع الأرز على هذا الرابط :

http://www.hessahpeace.com/?p=1400

و ايضا يمكنكم سماع حلقة الكلمات السلبية و تأثيرها على النفس و الجسم على هذا الرابط:

http://www.hessahpeace.com/?p=2885

نكمل …

طاقة صوتك تضاعف قوة افكارك … و تليها المشاعر …  لذلك لما تردد توكيداتك رددها بصوت مرتفع … اسمع نفسك … و ايضا مع الصوت امضي اوقات تعيش بالهدوء … استشعر طاقة الهدوء و تأمل … تنفس … و اشعر بالراحة … اذا تأملت و عشت الهدوء تصبح شخص هادئ قادر من التعامل مع افكاره ,, و ستصبح اكثر تركيز .

تمرين:

1- عش لحظات هدوء، حاول ان تقلل الازعاج في بيئتك على قدر الامكان … تأمل و استرخ و استشعر السلام.

2- استمع الى قران مرتل الى صوت اي قارئ تحبه، و استرخي.

3- استمع لموسيقى هادئة، او راقصه … عيش الرتم … تحرك مع صوت الموسيقى و عيش التناغم … مثل اليوغا او التاي تشي

شوفوا الشايب 🙂

http://www.youtube.com/watch?v=GwvjZfRhEnI&feature=related

4- ردد توكيداتك بصوت مسموع، نغم كلماتك غنها .. قل كلمة حب بصوت موسيقى … بركة … نعمة … سلام … و كرر و شوف احساسك.

5- اليوم حاول تصلي احد فروضك و انت ترتل القران في الصلاه … رركز في لحظه الصلاة و في صوتك و كلماتك.

توكيدات:

  • كل يوم انا اختار ان استرخي و اعيش السلام.
  • انا مرتاح للهدوء من حولي
  • انا اتحدث بطلاقه و صدق
  • انا اعبر عن نفسي و اطلب ما اريد
  • انا اعلم اني استحق ما اريد
  • انا استمع لمن حولي بكل متعه
  • كل يوم اردد توكيداتي بحب

 

ملاحظه على المهاره الثانيه : تخلص من السلبية .

في واحد من التوكيدات صيغ بطريقة سلبية و هو ” انا اتخلص من السلبية” الرجاء تغييره الى انا احافظ على الايجابية … و هذه ملاحظة الاخت خلود داوود مشكووورة.

مع العلم بأننا نستطيع ان نستخدم الاثنين و سأشرح السبب في المهارات الاخيرة ان شاء الله 🙂

انجووووووي انا مستمتعه في هذه المهاره 🙂

12أبريل

اليوم الثاني : تخلص من السلبية

النية:

اليوم أنوي أن أتصرف بإيجابية أكبر، و استخدم كل ما في وسعي لكي أتخلص من القلق و الخوف، و أعد نفسي باني لن أفكر فيما يقلقني و يخيفني بعد الان.

الفكرة:

نحن نعيش السلبيه في اكثر من صورة، تبدأ من اللحظات العابره في الحكم على النفس الى التوقعات الدرامية في حدوث المشاكل، و انت تعرف ان الطاقة السلبيه ليست الطاقه التي تريد ان تعيش عليها في حياتك، حاول ان لا تلوم نفسك على القلق و على هذه الافكار، لان هذا النوع من ردة الفعل هو ما يزيد الامور سلبية.

ببساطه لاحظ نفسك، كلما اتجهت اتجاه القلق، حاول بكل لطف ان تتخلص من كل الافتراضات و المخاوف، لأي موقف يحدث لك .. إفتح قلبك و عقلك لتتخذ قرارات تريحك بعيدا عن القلق … و اعلم ان دائما النتائج الرائعه تحصل عليها في وقت الراحة.

جميعنا نعيش و حالتنا المزاجية و الشعورية على شكل منحنى … يصعد للأعلى 🙂 و ينزل للأسفل 🙁 … مشاعرنا مره فوق و مره تحت و هذا شي طبيعي .. لهذا لا تلوم نفسك ابدا على اللحظات الصعبه التي تمر فيها … القرار بأن تتخلص من المشاعر السلبيه هو الحل. لذلك فإن تفسيراتك الايجابية ستجعلك تشعر بالراحة … و تجعلك تمتلك قوة الجذب الحقيقة في حياتك.

 

التمرين:

1- ابدأ من اليوم في أن تكون أنت المتحكم في طاقة فكرتك، كلما لاحظت فكرة قلق تظهر، ابتسم و قل ” خلاااص هذه عاده قديمة انا سأتخلص منها الان” ، ذكر نفسك بأنك دائما تملك خيارات ايجابية لترك السلبية و تختار السلام و الثقه.

2- تنفس ببطئ، و في كل زفير تخيل بأنك تخرج كل السلبية من داخلك، قلها و رددها مع الزفير … أنا أخرج السلبية، حتى و ان كنت غير قادر على  تغيير الفكره السلبيه في اللحظة … ذكر نفسك ” أنا لم اعد مجبر ان اختار هذا الشعور او هذا التصرف بعد الان” … افعل هذا الشيء مرات و مرات … لتكن نيتك التخلص من السلبيه بالفعل … و ان تسير في طريق الايجابية.

 

توكيدات:

  • افكاري لها قوة مؤثرة على حياتي، و انا قوتي تفوق قوة افكاري …. أنا المتحكم
  • انا اتخلص من القلق و اختار ان اصنع السلام و التجارب المبهجه كل يوم
  • انا اتخلص من الخوف و السلبية
  • انا اجد المتعة و السعادة في اللحظة
  • افكاري من اختياراتي
  • كل يوم اتعلم كيف اتخلص من المخاوف و اكون اكثر تفاؤل
  • انا المتحكم الاول في افكاري

 

ملاحظة :

على توكيد : انا اتخلص من الخوف و السلبية

كانت ملاحظة قوية من الاخت خلود داوود :

الغالية حصة أنا مستمتعة جدا بالرحلة ، بديت اليوم صراحة ، ولقيت توكيدات في وقتها غيرت شعوري بدرجة كبيرة للأفضل. حبيت أستفسر أستاذتي عن صيغة التوكيد :((انا اتخلص من الخوف و السلبية)) >> هل فعلا لازم تكون بصيغة ايجابية ، يعني بدال ما اذكر كلمة خوف واتخلص مثلا اقول : انا اشعر بالسلام والحب والايجابية. هذا اللي تعلمته من قبل انه لا تذكر الكلمة السلبية وانما الكلمة الايجابية المقابلة لها. حابة تنورينا بهالنقطة.
مع خالص امتناني ومحبتي ^_^
خلود داود

و فعلا كلام الاخت خلود صحيح … 🙂

© Copyright 2016, All Rights Reserved