رسائل في الحب

8نوفمبر

تحميل الحب على جهازك

هذا الموضوع من اجمل الاوراق التي وزعتها في دورة حب و سلام … اهديه لكم 

التقني : اهلا و سهلا، كيف تريدني ان اساعدك؟

الزبون: بعد تفكير عميق و طويل قررت اني احمل الحب على جهازي، هل تسطيع ان توجهني كيف اقوم بالعملية؟

التقني: نعم يمكنني مساعدك، هل انت مستعد للعملية؟

الزبون: بالحقيقة انا لا افهم بالتقنية كثيرا لكن اعتقد اني مستعد، ما الذي يمكنني ان اقوم به في البداية؟

التقني: اول خطوة هي يجب ان تفتح قلبك، هل وجدت قلبك؟

الزبون: نعم، لكن هناك عدة برامج مفتوحة الان، هل ممكن ان نقوم بتحميل الحب و مازالت هذه البرامج تعمل؟

التقني: ما هي البرامج التي تعمل الان؟

الزبون: دعني أرى، لدي برنامج ألم من الماضي، برنامج ضعف الثقة بالنفس، برنامج الضغينة، و برنامج المقاومة … هذه البرامج تعمل الان.

التقني: لا مشكلة، الحب تدريجيا سيمسح برنامج ألم الماضي من نظام التشغيل …. ممكن أن يكون هذا البرنامج في الذاكرة الدائمة لديك لكن لن يعد يضايق البرامج الأخرى. و الحب سيحمل برنامج اخر فوق برنامج ضعف الثقة بالنفس اسمه برنامج الثقة العالية بالنفس، لكن عليك ان تغلق برنامج الضغينة و  المقاومة، لأن هذه البرامج ستمنع برنامج الحب من التحميل الكامل .. هل تستطيع ان تغلق هذه البرامج؟

الزبون: لا اعرف، كيف اغلق هذه البرامج؟! هل تستطيع ان تعلمني؟

التقني: بكل تأكيد، اذهب إلى قائمة إبدأ و اختر التسامح من القائمة. افعل فهذه العملية على قدر ما تحتاج لا تتوقف الا عندما تشعر بأن برنامج الضغينة و المقاومة انمسحوا بالكامل.

الزبون: جميل، استطعت ان امسح هذه البرامج و برنامج الحب اصبح يتحمل من نفسه … لقد ظهرت لي رسالة على الشاشة، معروض فيها “خطأ تقني: البرنامج لن يتحمل على مادة خارجية” .. كيف اتصرف بوجود هذه الرسالة؟

التقني: لا تقلق، بلغة غير تقنية هذه الرسالة تعني بأنك محتاج أن تحب نفسك قبل ان تحب الغير، اسحب برنامج قبول الذات، ثم اضغط على هذه الملفات ( مسامحة الذات، ملاحظة القيمة الذاتية، معرفة الحدود الشخصية ).

الزبون: فعلتها، إن قلبي يمتلئ الان بالملفات الجديدة، و الابتسامة تلعب على شاشاتي، و السلام يعيد نسخ نفسه في كل مكان في قلبي … هل هذا الشيء طبيعي؟؟

التقني: نعم، هذا يعني بأن الحب تم تحميله و يعمل الان، و لكن هنا شيء اخير، برنامج الحب هو برنامج مجاني يحق لك ان تتشارك فيه مع من تحب .. لذلك مرر هذا البرنامج 🙂

8نوفمبر

ارقع ذبذبات الحب لديك

 

 

لرفع ذبذبات الحب:
1- افتح قلبك و عقلك
2- شاهد الامور من الجانب الجميل
3- ثق بحدسك .. ثق باشارت قلبك و جسمك .. من خلال عيش اللحظة ستشعر بهم اكثر
4- عيش الامتنان … و عبر عنه .. كلما عشته كلما كان عقلك و و قلبك و صوتك في حالة تناغم
5- اشعر بأنك الحب .. انت مصدر الحب
6- عيش اللحظة … الخوف غير موجود باللحظة .. في اللحظة وضوح، رضا، امتنان.
7- افعل شيئا تريد ان تقوم به منذ فترة.
8- اقضي بعض الوقت بالتأمل و الصمت.
9- تنفس بعمق و بهدوء و استشعر اللحظة.
10- اشعر بجسمك من الداخل … اتصل به بحب.
11- اذهب لتمارس المشي في الطبيعة او على البحر او في البر.
12- تأمل وردة، تأمل أي شيء جميل.
13- ابتسم من الداخل الى الخارج 🙂 .

6أكتوبر

كلمة واحدة .. بمليون معنى

هي كلمة واحدة .. لكن لها ملايين المفاهيم على مختلف العقول، عندما نقول “نجاح” او “انجاز” او “حب” او “الم” فإن مفهوم الكلمة يختلف من عقل الى اخر. و يختلف المعنى مع اختلاف ادراكنا و تجاربنا و صورنا الذهنية  المخزنة .. ما سمعناه و رأيناه و عشناه يختلف من شخص الى اخر.

لنتحدث عن “حب الذات” و عن “الحرية الشخصية” و “المسؤولية” .. هذه الكلمات ايضا تختلف معانيها باختلاف ادراكنا ..

فهناك من يفهم حب الذات انانية ! و إيجو ! .. غرور .. و غطرسة و تعالي و اكتفاء ذاتي !

و هناك من يرى الحرية الشخصية وحدة و ألم و انفصال .. أو أنانية و عدم اكتراث ..

و المسؤولية البعض يراها عبء و ثقل .. و طوق خانق ..

لنقرب المفاهيم أكثر ..

لا يمكن أن تشعر بالحرية اذا لم تشعر بمسؤوليتك اتجاه خياراتك و افكارك و اعمالك، و لن تعرف معنى المسؤولية اذا لم تحب ذاتك الحقيقية و اذا لم تسعى لمعرفة ( كيف تحبها ).

حبي لذاتي يعني ان اعرف كل ما يميزها و ما يعيبها .. و اسعى في  حياتي بكل حب أغير ما اود تغييره و اعزز ما احب.

حبي لذاتي يعني ان احرص على ان اعاملها افضل معامله و اسمعها افضل ما يجب ان تسمعه و احميها من اي شيء يؤذيها بالخارج .. و ايضا من الداخل.

حبي لذاتي يعني ان اعلن مسؤوليتي اتجاه ما اتخذه من قرارات و ما اشعر فيه من شعور و ما افكر فيه من افكار .. و بما اني مسؤول اذن لدي القدرة على ان اختار ما يناسبني من قرار و ما يريحني من شعور و ما يساعدني من افكار.

حبي لذاتي يعني بأني اسعى ان اوفر لها افضل بيئة على قدر ما استطيع .. بيئة تساعدني على ان اتطور و ابتسم و احافظ على حافزي … و اذا لم استطع فلدي القدرة على توجيه تركيزي الى ما احب، و اشعر من خلال التركيز عليه بالراحة.

حبي لذاتي لا يعني اني منفصل عن هذا العالم .. لا يعني اني انا الافضل و الافهم و الاذكى ..

كلما تعمقت في الداخل اعرف بأني متصل مع كل شيء حولي .. اعلم اني مؤثر .. و اعي بأن لا وجود لي اذا فكرت بالانفصال .. كل ذرة في هذا الكون متصلة ببقية ذراته .. و انا جزء من ذراته .. من يعيش الإيجو منفصل .. من يحب ذاته متصل و شتان بين الأثنين.

حبي لذاتي يعني أن اعيش القبول .. و افهم القبول .. اتقبلني كلي! كل ما احب و كل ما كنت اقاوم .. امارس القبول الى انا اعيش الرضا .. لأبدأ التغيير ..

حبي لذاتي يجعلني أفهم بسهوله أن كل ما أعيشه بالداخل اراه بالخارج! .. فمن قبولي لذاتي اتقبل كل ما بالخارج .. اتقبل من حولي على اختلاف مراحل وعيهم و درجات قبولهم لذواتهم !

حبي لذاتي يجعلني افهم أن من يحب ذاته مشغول بنفسه عن عيوب الناس! لأنه يركز على نفسه اولا و يسعى لتهذيبها ..

حبي لذاتي يعلمني ان لا اعمم و لا اتسرع بالحكم لأنني كنت شيئا و اصبحت شيئا اخر .. فكيف اعمم لمتغير؟ و كيف احكم لأمر ليس ثابت؟

حبي لذاتي و حرصي على اختيار الافضل لها دوما جعلني افهم ان اغلب مخاوفي اوهام! و لا يوجد لها اساس و دعم الا في مخيلتي … حبي لذاتي اعطاني القوة لكي اتخلص من مخاوفي و امشي في طريق لا اشعر فيه الا بالأمان.

حبي لذاتي ليس انانية، ليس غرور ولا غطرسة .. حبي لذاتي قوة دافعة تجعلني اسير بطريق الافضل.

13فبراير

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(1)
قدم الحب و الاحترام للأخرين
العطاء شيء جميل .. يشعرك بأنك قادر على التغيير و التأثيـر .. معاملة الغير بالحب و الاحترام خطوة جميلة بأن تجعل الغير يعاملك بالمثل .. و هذا ما سيشعرك بقيمتك بشكل اكبر و يجعلك ايضا تعيش الامتنان

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(2)
لتكن نواياك طيبة حسنة .. قدم الشكر و الامتنان … عبر عن هذه المشاعر بالأفعال الطيبة .. شارك الغير بالمعرفة .. شاركهم السعادة … ساعدهم بالوصول الى اهدافهم … قدم المساعدة بأي طريقة تحبها

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(3)
عبر عن نفسك … بكلمات في رسالة … او في مقالة … اكتب عن اهتماماتك … شارك الناس بأفكارك

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(4)
تعلم أن تتخلص من الماضي .. لأنك تستحق بداية منعشة في حياتك .. و انك انسان جديد … هناك الكثير من الناس من شوهوا حياتهم بأفكارهم و تعلقهم بالماضي … بيدك انت حياتك .. و بيدك انت تصنع جودة حياتك … سامح …تعلم من دروس الماضي … اعتبرها تحديات …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(5)
سامح نفسك … لا تلومها على اشياء فعلتها في الماضي .. انت في الماضي لا تشابه انت الله … تعلم من خطاء الماضي .. اذهب للمرآه … انظر الى نفسك … كلمها … قل ” انا اسامحك على اخطاء الماضي … احبك و سأبدأ معك حياة تحبينها … اوعد نفسك

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(6)
اكتب توكيدات ايجابية و علقها في مكان ظاهر … في مكتبك او في غرفتك او في السيارة .. “انا رائع” “استطيع ان اعيش حياة رائعة” ” انا املك القدرة على الحب” “انا احب العطـاء” اي كلمه تختارها … اي كلمه تريحك … اقرأها بصوت عالي … يوميا … عيشها …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(7)
تعليقات الغير و ارائهم لا تعني انها حقيقتك … اذا شعرت بأن تعليقات الغير مؤثرة … انظر لنفسك بالمرآه .. حدثها و شجعها … لا تهتم لما يقولون … خذ فقط الرساله الايجابية .. اعمل عليها .. و البقية لا تهم … انت اكبر و اجمل و ارقى من ما تتصور … و انت قادر على ان تطور نفسك بطريقة مستمره

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(8)
ان تعرف ماذا تريد … شي مهم جدا … ستستثمر طاقتك فيما تحب … ستعرف ان توجه انتباهك و طاقتك … ستحب نفسك لأنك سترى انجازاتك في طريق ما تحب … من الان حدد ماذا تريد … و اعمل على ما تحب

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(9)
اكتب … اكتب عن تجاربك ، افكارك ، ما تحب ، … اكتب التجارب الجيدة القوية … و عيش المشاعر الايجابية الرائعة و انت تكتب … و اكتب ايضا التجارب الغير ناجحة و اشعر بمشاعر القوة و التقبل … في كلا الحالتين عزز المشاعر الايجابية في نفسك …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(10)
تقبل نفسك كما انت في هذه اللحظة …جزء كبير من الحب يكون في القبول .. عندما نتقبل الغير كما هم فإننا نحبهم .. عندما نتقبل انفسنا كما نحن فسنحب انفسنا اكثر … بلووووك على تعليقات الغير .. تخيلهم هواااء … انت تعيش لحظتك و تتقبل ذاتك و تحبها … و هذا ما سيساعدك على التطوير ..
“أنا احب نفسي و اتقبلها تمااااامااااااا و بعمق”

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(11)
ابدأ الان اول خطوة اتجاه ما تريد و ما تحب .. اعمل بكل حماس و تحفيز لأنك ستصل الى غاياتك … قدر ايضا المشكلات التي تمر بها لانها ستصقل مهاراتك للتعامل مع الامور اكثر .. ابدأ العمل 🙂

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(12)
تذكر دائما انجازاتك … لا تحاسب نفسك على ما لم تستطيع الوصول اليه .. و انظر للأخرين كذلك بنفس النظرة

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(13)
احضن نفسك … اظهر لنفسك الحب … اظهر لنفسك الاهتمام

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(14)
كن نفسك … ما تريد حقا ان تكون .. لا كما يريدك الاخرون .. عبر عن نفسك .. اضحك .. العب … غني .. لا تخف مما يظنه الاخرون .. لأنهم يشعرون بما تشعر به بالضبط … يريدون ان يكونوا هم انفسهم .. يريدون ان يعبروا عن انفسهم لكنهم يخافون نظرة الغير.

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(15)
ثق بنفسك … استفت قلبك … لا تطلب فقط نصائح و ارشادات الغير … ثق باختياراتك و قراراتك.

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(16)
اكتب خمس كلمات تصف فيها نفسك 🙂 الان … تجنبوا الكلمات مثل جميلة و طيب .. عطونا شيء جديد … كيف ترى نفسك ! 🙂

© Copyright 2016, All Rights Reserved