رســائل

رسائل وكلمات ربما تكون تذكيرية لأمور انت تعرفها، وربما تعرض لك شيئ جديد تستفيد منه في حياتك اليومية … تابعها

26فبراير

تستطيع أن تجعل احلامك حقيقة

مســاء السلام و الطمأنينة ..
مســاء الحب و السكينه ..
عالمك هو ترجمة لأفكارك، اصنع العالم الذي تريد .. اكسر القيود المزعجة .. إنت حر
————–
كان مكان في مخيلتي اعيش فيه كل يوم .. اما الان صنعته في ارض الواقع و اصبح حقيقة كل قطعة فيه اخترتها بعد سؤال قلبي صُنع بحب و سيقدم الحب
————–
لن تستطيع ان تحقق احلامك بحب و استمتاع الا بعدما تتحرر من جميع قيودك الا بعدما تشعر انك حر لا حواجز لا حدود لا خوف احلامك و انت فقط … تخلص من سؤال “اذا ما تم؟” عيش اللحظة الان ماذا ستفعل لتصل الى حلمك؟ ماذا ستعمل لتحقق غايتك؟ كل شيء سهل و بسيط التعقيد في عقلك فقط .. تحجيم الحلم من عقلك و الاستطاعه من عقلك كل شيء ممكن كل شيء موجود اذا اردت و آمنت و عملت … الظروف الخارجية ليست معيق اتركها و اصنع عالمك الخاص … وقوفك في مكانك لن يحقق لك شيء تحرك لا تكون كالماء الراكد فتموت … حياتك ايام و لحظات اذا لم تعيشها فيما تحب و فيما تريد فما معنى حياتك؟ كل يوم ينحسب لك او عليك اختار ان يكون لك … البعض و هو يقرأ هذه الكلمات ستقاومه البرمجة السلبيه في الداخل و انت تقرأ فكر هل فعلاً ما يدور داخلك هي رغبتك الحقيقية؟ .. واجه المخاوف واجه ما تبرمجت عليه واجه ما تشك انه يعيقك هذه حياتك ايامك عيشها بحب و رضى كما تريد … اي عائق هو وهم انت تملك قدرة في الداخل تقضي على كل العوائق تبني كل الاحلام تتعامل مع كل الرغبات استخدم قدراتك و عيش كما تحب … هذا ليس تحفيز انا ابين لك الحقيقة حقيقة انك اقوى من ما تتصور و أقدر من ما تعتقد و اروع و اذكى و أجمل مما تظن … هدفك رؤيتك غايتك حلمك اجعلها صورة ثابته قي مخيلتك كن مرن في الوسائل كن مرن في سلك الطرق استمتع في كل لحظه و انت تشاهد حلمك يكبر.

13فبراير

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(1)
قدم الحب و الاحترام للأخرين
العطاء شيء جميل .. يشعرك بأنك قادر على التغيير و التأثيـر .. معاملة الغير بالحب و الاحترام خطوة جميلة بأن تجعل الغير يعاملك بالمثل .. و هذا ما سيشعرك بقيمتك بشكل اكبر و يجعلك ايضا تعيش الامتنان

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(2)
لتكن نواياك طيبة حسنة .. قدم الشكر و الامتنان … عبر عن هذه المشاعر بالأفعال الطيبة .. شارك الغير بالمعرفة .. شاركهم السعادة … ساعدهم بالوصول الى اهدافهم … قدم المساعدة بأي طريقة تحبها

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(3)
عبر عن نفسك … بكلمات في رسالة … او في مقالة … اكتب عن اهتماماتك … شارك الناس بأفكارك

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(4)
تعلم أن تتخلص من الماضي .. لأنك تستحق بداية منعشة في حياتك .. و انك انسان جديد … هناك الكثير من الناس من شوهوا حياتهم بأفكارهم و تعلقهم بالماضي … بيدك انت حياتك .. و بيدك انت تصنع جودة حياتك … سامح …تعلم من دروس الماضي … اعتبرها تحديات …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(5)
سامح نفسك … لا تلومها على اشياء فعلتها في الماضي .. انت في الماضي لا تشابه انت الله … تعلم من خطاء الماضي .. اذهب للمرآه … انظر الى نفسك … كلمها … قل ” انا اسامحك على اخطاء الماضي … احبك و سأبدأ معك حياة تحبينها … اوعد نفسك

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(6)
اكتب توكيدات ايجابية و علقها في مكان ظاهر … في مكتبك او في غرفتك او في السيارة .. “انا رائع” “استطيع ان اعيش حياة رائعة” ” انا املك القدرة على الحب” “انا احب العطـاء” اي كلمه تختارها … اي كلمه تريحك … اقرأها بصوت عالي … يوميا … عيشها …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(7)
تعليقات الغير و ارائهم لا تعني انها حقيقتك … اذا شعرت بأن تعليقات الغير مؤثرة … انظر لنفسك بالمرآه .. حدثها و شجعها … لا تهتم لما يقولون … خذ فقط الرساله الايجابية .. اعمل عليها .. و البقية لا تهم … انت اكبر و اجمل و ارقى من ما تتصور … و انت قادر على ان تطور نفسك بطريقة مستمره

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(8)
ان تعرف ماذا تريد … شي مهم جدا … ستستثمر طاقتك فيما تحب … ستعرف ان توجه انتباهك و طاقتك … ستحب نفسك لأنك سترى انجازاتك في طريق ما تحب … من الان حدد ماذا تريد … و اعمل على ما تحب

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(9)
اكتب … اكتب عن تجاربك ، افكارك ، ما تحب ، … اكتب التجارب الجيدة القوية … و عيش المشاعر الايجابية الرائعة و انت تكتب … و اكتب ايضا التجارب الغير ناجحة و اشعر بمشاعر القوة و التقبل … في كلا الحالتين عزز المشاعر الايجابية في نفسك …

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(10)
تقبل نفسك كما انت في هذه اللحظة …جزء كبير من الحب يكون في القبول .. عندما نتقبل الغير كما هم فإننا نحبهم .. عندما نتقبل انفسنا كما نحن فسنحب انفسنا اكثر … بلووووك على تعليقات الغير .. تخيلهم هواااء … انت تعيش لحظتك و تتقبل ذاتك و تحبها … و هذا ما سيساعدك على التطوير ..
“أنا احب نفسي و اتقبلها تمااااامااااااا و بعمق”

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(11)
ابدأ الان اول خطوة اتجاه ما تريد و ما تحب .. اعمل بكل حماس و تحفيز لأنك ستصل الى غاياتك … قدر ايضا المشكلات التي تمر بها لانها ستصقل مهاراتك للتعامل مع الامور اكثر .. ابدأ العمل 🙂

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(12)
تذكر دائما انجازاتك … لا تحاسب نفسك على ما لم تستطيع الوصول اليه .. و انظر للأخرين كذلك بنفس النظرة

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(13)
احضن نفسك … اظهر لنفسك الحب … اظهر لنفسك الاهتمام

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(14)
كن نفسك … ما تريد حقا ان تكون .. لا كما يريدك الاخرون .. عبر عن نفسك .. اضحك .. العب … غني .. لا تخف مما يظنه الاخرون .. لأنهم يشعرون بما تشعر به بالضبط … يريدون ان يكونوا هم انفسهم .. يريدون ان يعبروا عن انفسهم لكنهم يخافون نظرة الغير.

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(15)
ثق بنفسك … استفت قلبك … لا تطلب فقط نصائح و ارشادات الغير … ثق باختياراتك و قراراتك.

كيف أحب نفسي و أنشر الحب …
(16)
اكتب خمس كلمات تصف فيها نفسك 🙂 الان … تجنبوا الكلمات مثل جميلة و طيب .. عطونا شيء جديد … كيف ترى نفسك ! 🙂

3نوفمبر

كيف ازيد من فرصة الحصول على ما اريد ؟ – الجزء 2

مساء الحماس …. نكمل كيف ازيد من فرصة الحصول على ما اريد 
-4- 
يجب ان تعرف ماذا تحتاج كي تصل
اكتب لسته بالاشياء التي يجب ان تحدث او التي يجب ان تقوم بها قبل الوصول الى ما تريد، اذا كانت رغبتك مثلا ان احصل على بيت احلامي فما هي خطواتك؟
1- اشتري الارض المناسبه 
2- اتعاقد مع المقاول
3- اتعاقد مع مهندس ممتاز لرسم الخريطة 
4- اختار مادة وجه البيت ( جيري – رخام – … ) و اشتريها
5- …
جميع هذه الاشياء يجب ان تحدث لكي اصل الى الغايه الكبرى التي اريدها 
مثال اخر للطلبة … اذا كنت ارغب ان احصل على درجة الامتياز .. ما الاشايء التي يجب ان تحدث لكي اصل الى الغاية؟
1- التزم بحضور المحاضرات
2- اراجع المادة يوميا
3- اسأل الدكتور ان احتجت في الساعات المكتبية
4- ….
أي كانت رغبتك … يجب ان تحدد الاشياء التي يجب ان تقوم بها لكي توصلك الى ما تريد .. يجب ان “تعطي” القليل من الجهد لكي “تحصل” على ما تريد في المقابل

الان طبق على رغباتك 

 
كيف ازيد من فرصة الحصول على ما اريد؟
-5-
حدد من سيساعدك في اداء بعض الامور
ليس من المعقول ان نقوم بكل الامور بمفردنـا، نحن نحتاج للتعاون .. أقدم المساعدة لغيري و ايضا احصل على المساعدة … اذا حددت اللسته في السابق فيحب ان تحدد بعدها الاشخاص الذين من الممكن ان يساعدوك في اداء بعض المهام … من الممكن أن لا تحتاجهم لأداء الاعمال و لكنك ربما بحاجة الى شخص يشجعك يدعمك معنوياً او يقدم لك الدعم العاطفي ,,, لذلك نحن دائما نحتاح ان تكون لدينا شبكة اجتماعية قوية … اشخاص نتبادل المنفعة و الاستفادة معهم

 

كيف ازيد من فرصة حصولي على ما اريد؟
-6- 
قسم الغاية الكبيرة الى اهداف صغيرة 
هذه النقطة تكلم فيها اغلب الاسماء البارزه في علوم التنمة و العلوم الحديثة اهمهم لين ماكتاغريت في كتاب تجربة النية و ايضا ريتشارد تمبلر ..
اهدافك الصغيرة يجب ان تكون واضحة للوصول الى غايتك الكبيرة … اجعل هذه الاهداف الصغيرة زمنها معقول في الانجاز لتعطيك دافع للمواصله … تعامل مع كل هدف صغير بجدية و كأنه هو الهدف الوحيد .. ركز عليه … 
امثله للمساعدة :
ما هي الاهداف الصغيره لإمتلاك بيت؟
ما هي الاهداف الصغيره لشراء سيارة Lamborghini ؟
ما هي الاهداف الصغيرة لأخطط لسفرة جميلة؟
ما هي الاهداف الصغيره لشراء مزرعة او شالية ؟

31أكتوبر

كيف ازيد من فرصة الحصول على ما اريد؟

صباح الحياة ..
السؤال يقول : كيف ازيد من فرصه الحصول على ما اريده؟
 و الجواب يتكون من كثير من النقاط ... لكن النقطة الاولى هي :
-1-
حدد ماذا تريد ... و ان حددت كيف ستعرف ان هذا هو الشيء الذي تريده بالفعل ...
 اول خطوه مهمة ان احدد بشكل دقيق ماذا اريد بالفعل ...
في بعض المرات يكون قياس الشيء نسبي ..
لا تقول اريد النجاح لكن قل اريد ان احصل على درجة كذا خلال هذا الكورس ...
لا تقول اريد ان اقضي وقت اكثر مع شريك حياتي ...
 حدد كم ساعه تريد ...
هل ساعتين خلال اليوم كافية؟ هل يوم كامل في عطلة نهاية الاسبوع كافية ؟؟
حدد اكثر ...
ان قلت اريد ان ترضى عني والدتي ...
 كيف تعرف انها رضت؟؟ هل دعائها لك هو ما تريد؟ هل ابتسامتها هو ماتريد؟
 هل شيء اخر !! ...
 اذاً حدد ماذا تريد بالتفصيل

-------------

كيف ازيد من فرصه الحصول على ما اريده؟
-2-
اعرف لماذا تريده
و اسأل نفسك لماذا؟ لما اريد ان اشتري هذا الاب توب مثلا و عندي لاب توب في البيت؟؟
لسرعته الاكبر، لمساحته الاكبر، لأنه اجدد من كمبيوتري، لأن اخف وزن، لان لان لان
بعد سؤال لماذا ستتضح الرؤية
و ستعرف اذا كنت تريد هذا الشيء بالفعل او انبهرت بصورته الاولى ...
مثال اخر : اذا كنت تريد وظيفة،
و حصلت على عرض مسمى قوي كرئيس قسم او مراقب مثلا لكن الاجر ضعيف...
هل ستقبل الوظيفة؟؟
الجواب يعتمد على لماذا اريد الوظيفة، اذا كنت تريدها لتحصل على المال لن تقبل بها
و ان كنت تريدها لكي تحصل على مكانه و مسمى ستقبل بها ...
بعدما تحدد ما تريد و تفصل فيه ... اسأل نفسك لماذا اريدة !

قدر تقيس الان الاشياء التي تريدها ...
انا افكر اني اشتري كمبيوتر ماك
لماذا اريدة !!؟
مافي سبب معين ... هل هذا يعني ان رغبتي حقيقة ؟؟
لا !!
اذاً ماله داعي هالرغبة

اريد ان اعرض دورة في الطاقة
لماذا اريد هذا الشي؟
لاني اريد توضيح بعض المعلومات المغلوطة
لاني اريد ان اوضح الاساس العلمي
لاني اريد ان اوصل المعلومه بالشكل السليم
لاني اريد ان اساهم في تغيير حياة الناس للافضل
لاني اريد ان يفهم المتدرب اهمية الطاقة
ييييييس هذه رغبة حقيقة .. توكلي على الله

---------

كيف  ازيد من فرصة الحول على ما اريد؟
-3-
اعرف الى اي مدى انت تريدة؟؟
رغباتنا لا تنتهي ... و ساعات نرغب بأشياء لها معنى و اخرى ليست ذات اهمية ..
يجب ان تحدد الى اي مدى انا اريد هذا الشيء .. هل هو شي من الاولويات في حياتك ؟؟
الى اي مدى مثلا تريد ان تكٌون عائلة؟
الى اي مدى تريد ان تصبح مدربا؟
الى اي مدى تريد ان تخسر وزن ؟
الى اي مدى تريد ان تكون علاقات ناجحة؟
الى اي مدى تريد ان تصبح اب رائع او ام رائعة؟
اريد ان اكون ام رائعة الى درجة اني ممكن ان استغني عن كذا ...
اريد ان اكون ام رائعة الى درجة اني ممكن ان اقضي 5 ساعات في تدريس ابنائي
اريد ان اكون ام رائعة الى درجة اني ممكن ان ادخل الدورات و المحاضرات لأطور من نفسي
 حدد الى اي مدى انت تريد هذا الشيء !! ؟ ...
الان ستشتعل الشرارة :) جربها ستتمسك برغبتك اكثر

بالنسبة لي و مثال لكم ...
الى اي مدى اريد تقديم هذه الدورة ؟
الى درجة اني ممكن ان اقضي يومي كله بالقراءة
الى درجه اني ممكن ان اتعرف على اشخاص جدد ليساعدوني في معلومات اكبر
الى درجه اني ممكن ان اسافر لكي احصل على المعلومه
الى درجة اني ممكن ان اغيب عن الجامعه لكي اقدم الدورة :) بس لحد يسوي مثلي
الى درجه اني ممكن ان اسهر لكي اقدم مادة كامله و شاملة
18أكتوبر

من سي دي تأملات جذب الحب لديباك


الحب ليس نقيض الكراهية
الحب ليس له نقيض
السلبية تولد في الفجوة التي يختفي فيها الحب
تحدث الفجوات في الأماكن التي نخاف فيها من رؤية أنفسنـا
نحن من ينشئ كل المعوقات بأنفسنـا من خلال قناعتنا بإختفاء الحب
الحب ينمو على أساس العطـاء
لا يظهر الحل على مستوى المشكلة، الحل هو الحب و هو فوق كل المشاكل
لكي نرى الحب في اللحظة، يجب أن ننظف نافذة الفهم و الادراك
اذا كان كل تركيزنا باللحظة، لن نشاهد الا الحب
لكي نستقبل الحب، يجب ان نعطي الحب
الحب يعلم إننا موجودون و مهتم لوجودنـا
لكي تحب، كن محبوبا
ما نحن عليه ليس مجموعه من اجزاء، بل نحن الكل
أن نرى انفسنا ككل، هي الخطوة الاولى لرؤية انفسنا بشكل جذاب
انت جذاب فقط اذا شعرت بأنك تستحق
في الواقع لا يوجد هناك شيء يدعوك للخوف في اللحظة
الخوف يظهر باللحظة من خلال الذاكرة
عندما نؤمن بأننا محبوبين ...
 ستكون هناك غرفة من خلالها نسمح لشخص اخر ان يقدم لنا الحب
في عين الروح، أنت دائمـا تكفي
© Copyright 2016, All Rights Reserved