1يوليو

الفصل الأول: كتاب جسد لا يشيخ و عقل لا يحده زمن – الجزء الثاني

deepak

نكمل جسد لا يشيخ …
يقول أحد الحكماء: ” معظم الناس يستهلكون حياتهم إما في الماضي أو في المستقبل، أما حياتي أنا فهي مركزه على الحاضر”
عندما نركز على الحاضر، نصبح في مأمن من صدمات حملها الماضي ويخشاها المستقبل، لأن تأثير هذه الصدمات هو ما يعرقل العمليات البناءه التي تجري داخل الجسم فيصبح عرضة للتلف المبكر، إن اللحظه الح…اضرة هي اللحظه الحقيقة التي نعيشها …. وإن الماضي والمستقبل هما تصورات عقلية لا وجود لها في الواقع


يقول ديباك

(1)
في التأمل ينسحب العقل من نشاطه العادي نحو مصدره في تجربه غاية في العمق ويتخطى الفكر و الإحساس و الانفعال و الرغبات و الذاكره و يضع الانسان في حاله زمنية غير محدوده من الادراك السامي المنزه عن المادة و الذي لا يدركه العقل البشري

…(2)
فعملية التنفس و استهلاك الاكسجين تصبح أسهل وتستهلك جهد أقل والشي نفسه ينطبق على عمليات التمثيل الغذائي وغيرها من العمليات داخل الجسم

(3)
إن عدم التوازن الهرموني في الجسم المرتبط جدا بالضغوط الحياتيه والذي بدوره يسرع عمليه التقدم في السن ياتي التأمل ليعيده الى توازنه و ان الانسان الذي يمارس التأمل يظهر بعمر أصغر بـ خمس إلى إثنى عشر سنه من عمره الزمني

علينا أن نتعلم و ندرك أن ما يقوم به الشاهد الصامت غير المحدد بزمن فينا (المراقب)، هو ما يجب الاستماع إليه من الادراك الصافي، حيث نكون حقا “أنفسنا” بغض النظر عن وضعنا الذي تعلمناه من الماضي، فالسعادة والشقاء و الفقر و الغنى و الشباب و التقدم بالسن إلخ … من الحالات التي يفرض…ها علينا العالم المحسوس. و بالتالي يجب ان نحمل انفسنا نحو عالم من الوعي المتكامل الذي يفسر بالتدفق الروحي بعيدا عن القيود المادية المحدودة بزمن”

نقطه حلوه …. إن أهم درس يجب أن نتعلمه من المفهوم الجديد هو أنه إذا أردت أن تغير مافي جسدك عليك أن تغير إدراكك لهذا التغيير أولا، لأن كل شيء يحدث لك هو نتيجة لكيفية إدراكك لنفسك

اخر اقتباس في الفصل الأول …
مفاهيم جديدة يجب ان ندركها، بأن اجسامنا:
– مرنه وليست متصلبه
– طاقه و ليست ماده
– نشيطة متحركه و ليست ثابته و خامله
…- شبكه من الذكاء و ليست آله صماء

ننتقل الى الفصل الثاني بعنوان : الشيخوخه و الوعي

شارك التدوينة !

عن Hessah Alhashash

Hessah Alhashash
باحثة و مهتمة بالعلاقة مع الذات و السلام الداخلي، مؤسسة مشروع إثراء الثقافي
© Copyright 2016, All Rights Reserved