The Power With In You

ترجمة الاستاذ كمال السعدون

21أكتوبر

أنت تملك القوة بداخلك – 25 – عودة إلى المشاعر التي لا نجرؤ على التعبير عنها

ما لا تجرؤ على التعبير عنه عزيزي القاريء من مشاعر ، يتحول غالبا إلى متاعب صحية كما سلف أن قلنا . الغضب المكتوم ، الكآبة ، الحزن العميق الذي لم تجرؤ على تفجيره ، الخوف الذي لم تفضحه أمام عينيك ولم تعالجه ، يمكن لهذا كله أن يتحول إلى ما لا يعد ولا يحصى من العلل والأمراض ، من قرحة في المعدة إلى آلام الظهر أو الشلل أو الروماتيزم أو السرطان وغيره . النساء غالبا يصبن بالسرطان أو متاعب حادة في الأعضاء التناسلية بالذات ، حين يكن قد تعرضن لخيانة الزوج أو الأحتقار من قبل الحبيب أو الشريك ، كذلك يمكن أن يصبن بمثل هذه المتاعب حين يكن قد تعرضن للإغتصاب في الطفولة أو الحداثة ولم يستطعن أن يتجاوزن هذا الموقف أو لم يجدن تفهما وعلاجا نفسيا ورعاية من قبل الأهل .

أكمل القراءة »

20أكتوبر

أنت تملك القوة بداخلك – 24 – إنظر لما تملك حولك وأستمتع به

ما أكثر ما نملك نحن البشر وما أكثر ما ننسى هذا الذي نملكه .
اطفالك ، زوجك أو زوجتك ، بيتك ، علاقاتك ، سيارتك … صحتك ، عافيتك ، مالك ، بلدك ( أو البلد الذي تحمل أوراقه الرسمية أو حق الأقامة فيه ) ، جميع هذا في واقع الحال بعض مما نملك بطريقة أو بأخرى .
هل ترانا نستمتع بهذا الذي نملك ؟
ولو إننا لا نملك شيئا على الإطلاق إلا صحة البدن والعقل والنظر ، هل ترانا نستمتع بهذا الذي نملك ؟ الحقيقة أننا لا نعي ما بأيدينا ولهذا تجدنا غالبا ما نفتقد السكينة والأمان ونشعر بالغضب والأسى لمجرد أن هذا الأمر أو ذاك لا يسير على ما نتمنى .

أكمل القراءة »

19أكتوبر

أنت تملك القوة بداخلك – 23 – حين يكون الغضب عادة

هناك فئة من البشر تجد الواحد منهم غاضب بإستمرار .
إنه الغضب كعادة نشأت منذ الطفولة أو بسبب محيط أسري متوتر . مثل هذا الشخص لا يرضيه شيء على الإطلاق ، فإن فعلت كذا غضب ، وإن فعلت كيت غضب ، ودائما هو يغلى من أجل اللاشيء وعلى اللاشيء .
بالتأكيد مثل هذا الشخص سينتهي يوما إلى مرض قاتل كالسرطان أو غيره أو إنه سيتعرض لا شك لحادث قاتل .
هذا الغضب هو مظهر طفولي بحت ، إذ إن صاحبه يريد للأمور أن تجري دائما على هواه ، وهذا مستحيل فكما إنك تملك إرادة فللآخرين أيضا إراداتهم ، وكما إنك تملك فكرا ، يجب أن تؤمن بأن للآخرين أفكارهم ورؤاهم ولا يمكن أن تكون دوما كما تتمنى .

أكمل القراءة »

18أكتوبر

انت تملك القوة بداخلك – 22 – دع غضبك يتفجر بشكل إيجابي

ليس فينا عزيزي القاريء من لا تعتمل في نفسه عوامل الغضب لهذا الأمر أو ذاك ، وهذا أمر طبيعي للغاية ، بل هو غريزي في النفس البشرية .
حين نكتم مشاعر الغضب أو الإستياء والسخط فإنها تعتمل في الداخل لتتحول إلى مرارة وأسى وحزن وبالتالي إلى مرض فسيولوجي يختزن تلك الشحنات التي تعذر علينا إطلاقها لهذا السبب أو ذاك .
المرض الفسيولوجي كما المرض النفسي هما عاملين من عوامل اللاتوازن في الشخصية ، ( إضطراب الشخصية ) ، وإضطراب الشخصية يتأتى غالبا من حرمان المرء فرصة تأكيد ذاته وهويته الشخصية وكينونته المستقلة المتميزة .

أكمل القراءة »

17أكتوبر

أنت تملك القوة بداخلك – 21 – الشعور بالذنب يخلق شعور باللاقيمة في داخلنا

لا نكف نحن ذاتنا طوال الوقت عن نقد الآخرين ، وهذا أمر سلبي جدا ، وبذات الآن لا يكف الآخرون عن نقدنا وتحميلنا المسؤولية وهذا مرعب للغاية .
لو حاول أحدهم أن يشعرك بالذنب لهذا الأمر أو ذاك ، حاول أن تسأل نفسك : يا ترى ماذا يريد هذا الرجل ( أو تلك المرأة ) من هذا النقد ؟ لماذا ينتقدني ؟ .
أطرح هذه الأسئلة على نفسك عوضا عن أن تذهب إلى بيتك أو سريرك وأنت تردد في داخلك ” صحيح إنني ملام على هذا ، إنه ذنبي ، يجب علي أن أفعل كما قال هذا الرجل ( أو هذه المرأة ) لي …”
لقد تربينا غالبا في بيوت تفتقد الصدق وتعتمد في التربية على التلاعب بمشاعر الأبناء ومحاولة تلقينهم كيف يكونون كاذبين مع أنفسهم ومع الآخرين وكيف يغمرون الآخرين بالإعتذارات من أجل أن يمرروا سلاما زائفا في حياتهم ، لهذا تجد الكثيرون منا يستجيبون للنقد وتجدهم يجولون هنا وهناك وهم يرددون ” عفوا … أعذروني … آسف … ” الخ .

أكمل القراءة »

© Copyright 2016, All Rights Reserved